ما هو سبريد الفوركس في عالم التداول؟
إذا كنت تتداول في الأسواق المالية، أو قرأت عنها، فمن المرجح أن تصادف مصطلح “سبريد” ، أو ربما “فرق السعر بين العرض والطلب”. لكن هل تفهم ما يعنيه هذا؟ هذا المفهوم مناسب لجميع المتداولين، بغض النظر عن السوق المالية التي يشاركون فيها.
سبب أهمية معرفتك لمعنى سبريد هو أن له تأثيراً مباشراً على شيء يهتم به جميع المتداولين: أرباحهم المحتملة. في هذه المقالة، سوف نستكشف هذا المفهوم بالتفصيل، ونخبرك بما يؤثر عليه، وكيفية قياسه وأكثر!

السبريد (Spread): هو واحد من أكثر المصطلحات الأساسية في التداول و الاستثمار و يعني الفرق بين سعر البيع و سعر الشراء لأداة مالية معينة في الأسواق المالية لفترة زمنية معينة. و يعتبر احد مصادر دخل وسيط التداول الأساسية.
ما هو السبريد (Spread) – التعريف

تعريف السبريد: كما في البورصة هو في سوق الصرف العملات الاجنبية و يعبر عن الفرق بين سعر شراء و سعر بيع أداة مالية معينة. بمعنى آخر، يمثل السبريد الفرق بين سعر العرض وسعر الطلب للأدوات المالية المتداولة و هو مصدر دخل اساسي لوسيط التداول.
من وجهة نظر وسيط المالي، فإن السبريد (فرق الأسعار) هو أحد مصادر الدخل الرئيسية، إضافة الى رسوم و عمولة التداول ان وجدت.

كيف يُحسب السبريد؟
يتم حساب السبريد عن طريق حساب الفرق بين سعر الشراء وسعر البيع بالنقاط أو البيب (Pip) للأداة المالية. في سوق المال، عادة ما تكون النقطة هي آخر منزلة عشرية في سعر صرف العملات (معظم أزواج العملات لديها أربعة منازل عشرية، باستثناء الين الياباني الذي يحتوي على اثنين فقط). على سبيل المثال، لنفترض أن اليورو يتم تداوله بسعر 1.1234 / 1.1235 مقابل الدولار الأمريكي. الفرق بين العرض والطلب هو 0.0001 وهذا يعني أنه في هذا المثال، يكون السبريد مساوياً لنقطة واحدة او بيب (Pip) واحد.
إذاً, في البورصة, فإن السبريد هو الفرق بين سعر العرض وسعر الطلب للأوراق المالية المختلفة.
يمكن أن يكون السبريد ثابتاً أو متغيراً ويتناسب مع حجم صفقتك. عندما يكون متغيراً، فإنه يختلف مع تقلبات السوق من وسيط إلى آخر. على سبيل المثال, معدن الذهب و زوج العملات اليورو مقابل الدولار الأمريكي هما من اكثر الاصول المالية تداولاً، وهذا هو السبب في أن سبريد الذهب يكون أقل من باقي المعادن الأخرى وسبريد اليورو دولار أقل من باقي ازواج العملات.
عادة ما يأخذ الوسطاء الفارق في اللحظة التي يتم فيها فتح صفقتك، وهذا هو السبب في أن الصفقات تبدأ دائماً بقيمة سلبية إلا إذا كنت تجري تجارتك على ادوات تداول لحساب بدون سبريد. حساب السبريد يعتبر طريقة سهلة للغاية لمعرفة رسوم وسيطك في التداول.
ينشر كل وسيط على موقع تداول الشركة في صفحة “مواصفات العقود” الخاصة به متوسط فرق الاسعار المطبقة على الأدوات المالية.

مثال على طريقة حساب السبريد
تعتمد قيمة السبريد على حجم العقد (الصفقة) و على قيمة النقطة أو(البيب) لحجم هذا الصفقة.
على تداول العملات مثلاً، قيمة النقطة الواحدة لكل عقد هي 10 وحدات من العملة الثانوية (العملة الثانية/العملة المقابلة). على اليورو مقابل الدولار، فإن قيمة هذه النقطة هو 10 دولار.
إذا كان فرق السعر لليورو مقابل الدولار الأميركي هو 0.6 نقطة، و كنت تتداول بعقد (لوت) واحد، فستبلغ قيمة فرق السعر عليه 6 دولارات (ثم يتم تحويله باليورو). إذا كنت تتداول 10 عقود (لوت) من زوج EUR/USD، فإن قيمة السبريد ستكون 60 دولار أمريكي (ثم يتم تحويله باليورو).
✔️ مثال فرعي على عقود فروقات CAC40أو DAX30:
بالنسبة لعقد (لوت) واحد إن فرق اسعار عقود CAC40 أو DAX30 هو 0.8 نقطة. قيمة هذه النقطة هي 10 يورو لكل عقد، وبالتالي فإن قيمة السبريد لكل (لوت) واحد من عقود CAC40 أو DAX30 هو 8 يورو.
قد تختلف قيم النقطة و أحجام العقود بين شركة تداول و اخرى. عند النظر إلى فروق الأسعار بين شركات التداول، لا تتردد في التحقق من أنك تقارن حجم العقد نفسه لتحسب قيمة سبريد التداول بشكل صحيح.

العوامل المؤثرة على حجم السبريد
• سيولة الأداة المالية الأساسية.
• ظروف السوق الحالية.
• حجم التداول على الأداة المالية.
يعتمد حجم فروق الأسعار على الأصول المالية المتداولة نفسها. كلما زادت تداول الأصول، كلما كان سوقها اكثر سيولة. هذا يعني وجود فجوة ضيقة بين العرض والطلب، مما يؤدي إلى وجود فروق اسعار صغيرة. في الأسواق الأقل سيولة تٌصبح فروق الأسعر اكبر نسبياً – على سبيل المثال يكون سبريد تداول الغاز الطبيعي واسعاً أكثر من سبريد العملات.
اعتماداً على عرض الوسيط، يمكنك الحصول على سبريد ثابت أو متغير. من الجيد أن نعرف أنه عادةً ما يكون السبريد الثابت غير مضمون من قبل الوسطاء خلال فترات تقلب السوق العالية أو عند إصدار أخبار مهمة.
قد تختلف فروقات الأسعار بإختلاف ظروف السوق: فهي عادة ما تكون أعلى عندما يتم نشر الأخبار ولا يستطيع معظم الوسطاء ضمانها خلال فترة تلك الأخبار والتقلبات العالية التي تصاحبها.
إذا كنت تفكر في التداول خلال فترة اجتماع البنك المركزي الأوروبي أو أثناء إعلانات البنك الاحتياطي الفيدرالي، فلا يمكن افتراض أن فروق أسعار الوسيط و رسومه ستكون هي نفسها كالمعتاد.

هل هناك حسابات تداول بدون السبريد؟
ربما تتسائل إذا كان من الممكن تداول الفوركس بدون سبريد؟
إن حسابات التداول بدون مكتب معاملات أو حسابات ECN هي حسابات تداول بدون سبريد. بدلاً من تحمّل قيمة السبريد للوسيط، يكون لديك سبريد البنوك (على سبيل المثال: 0.1 إلى 0.2 نقطة على اليورو مقابل الدولار الأميركي).

في هذه الحالة، سوف يقوم الوسيط بفرض رسوم ثابتة لكل لوت مُتداول ( للحصول على عمولة لمنح حق الوصول إلى السوق).

ما هو أفضل انواع السبريد؟
أفضل سبريد للفوركس هو سبريد البنوك. و هو السبريد الحقيقي لسوق الفوركس و يمثل الفرق الحقيقي بين العرض والطلب على أسعار الصرف. للوصول إلى فروق أسعار البنوك، تحتاج إلى حساب ECN. في هذا النوع من حسابات الفوركس، يدفع المستثمر فقط رسوماً مقابل كل عقد متداول، ثم يحصل على فروق أسعار البنوك
كيف ترى السبريد على منصة Meta Trader 5
بمجرد فتح منصة Meta Trader 5، انتقل بعدها إلى قسم “Market Watch” إذا لم تكن مفتوحة مسبقاً على الجزء الأيسر من الشاشة.
لديك الآن خياران تم تضمينهما مسبقاً على منصة التداول MT5:
• الاول: أنقر بزر الماوس الأيمن في أي مكان في قسم “Market Watch” وانقر على “spread”. وبفضل هذا، سيتم عرض السبريد بعد عمودي “Bid” و “Ask” في الوقت الفعلي.
• الثاني: على مخطط MT4، انقر بزر الماوس الأيمن في أي مكان وانقر على “Properties”. هذا الامر يفتح نافذة مرتبطة بالرسم البياني الخاص بك. كل ما عليك فعله هو الانتقال إلى القسم “Common”، و وضع علامة في مربع “Show ask line” والنقر فوق “Ok”.
بالنسبة للخيار الثاني، سيتم عرض السبريد مع خط أحمر (يمثل سعر الطلب). السبريد هو الفرق بين الأسعار الفعلية وسعر الشراء.

لماذا من المهم معرفة قيمة السبريد عند التداول؟
من المهم معرفة قيمة السبريد عند التداول, و لكل متداول لديه حساسية مختلفة خاصة به عندما يتعلق الأمر بحجم سبريد التداول. يجب أن تعتمد هذه الحساسية على استراتيجية التداول التي تستخدمها. إذا كنت تتداول في إطار زمني قصير و تقوم بالكثير من عمليات التداول، فمن المهم توخي الحذر بشأن حجم سبريد التداول في أي وقت.
إذا كنت تتداول بإستراتيجية طويلة المدى، و تتطلع إلى تجميع كمية كبيرة من النقاط (Pips) على مدى أسابيع أو أشهر، فإن حجم السبريد لا يهم كثيراً مقارنة بالحركة المستهدفة. ومع ذلك، إذا كنت متداولاً يومياً أو مضارباً، فإن حجم السبريد يمكن أن يحدث فرقاً كبيراً بين الخسائر والأرباح الخاصة بصفقاتك.
إذا كنت غالباً ما تدخل السوق و تخرج منه، فستتراكم رسوم العمليات عليك. إذا كنت لا تستطيع تجنب ذلك بسبب إستراتيجيتك، تأكد من فتح صفقاتك عندما لا يكون السبريد عالياً للغاية.
عادة ما يكون من الحكمة الجمع بين مؤشرات مختلفة (على سبيل المثال، استخدام مؤشرين إضافيين للتحقق من صحة المعلومات التي يقدمها المؤشر الرئيسي). يمكن استخدام مؤشر السبريد على أنه آخر فلتر لإستراتيجية اتخاذ قرار دخول السوق، عن طريق تجنب الفترات الحرجة التي يكون فيها السبريد عالياً جداً.
قد تلاحظ أن هذا ليس مفيدًا لكل متداول. إذا كنت تستخدم إستراتيجية تداول تسمح لك بفتح بعض الصفقات فقط، فمن غير المحتمل أن تقوم بإضافة فلتر يستثنيك للدخول إلى السوق عندما تكون قيمة السبريد أعلى من المعتاد. على النقيض من ذلك، إذا كانت لديك إستراتيجية تداول تنطوي على دخول الكثير من الصفقات (التي تستهدف كل مرة نقاط قليلة)، فقد يكون من الضروري الابتعاد عن السوق عندما تكون قيمة السبريد مرتفعة للغاية
.
من الممكن تبني إستراتيجية تداول قصيرة الأجل، من خلال تحليل الرسم البياني على الإطار الزمني لمدة ساعة أو أربع ساعات, و البيع إذا وصل السوق إلى القمة أو الشراء إذا وصل السوق إلى القاع. بعد ذلك، يمكنك تطبيق فلتر من أجل تحسين أداء المؤشر الرئيسي.
لنفترض أنك تبحث في المتوسط المتحرك البسيط لـ 100 جلسة و المتوسط المتحرك البسيط لمدة 25 جلسة من أجل تحديد الاتجاه طويل الأجل. إذا كان المتوسط المتحرك البسيط السريع SMA (المتوسط المتحرك لـ 25 جلسة) أقل من المتوسط المتحرك البسيط البطيء SMA (المتوسط المتحرك لـ 100 جلسة)، فهذا يشير إلى أنك في اتجاه هبوطي. إذا كان المتوسط المتحرك لـ SMA السريع اعلى من مستوى البطيء، فهذا يشير إلى اتجاه صعودي.

أحد الخيارات المتاحة أمامك هو اتباع فرص التداول التي يمنحها مؤشرك الرئيسي ولكن فقط إذا كان مساره في نفس الاتجاه الطويل الأجل. يسمح لك هذا الفلتر بفتح أمر شراء فقط إذا كان المتوسط المتحرك البسيط السريع (SMA) أعلى من المتوسط المتحرك البطيء، وأمر البيع اذا كان العكس صحيح.
كإشارة تأكيد أخيرة لفتح الصفقة، يمكنك استخدام مؤشر السبريد. يمكنك الاطلاع على التاريخ المتاح للعثور على الساعات التي يكون فيها السبريد أكثر أهمية او حجماً (وتجنبها). لذلك، ستفتح الصفقات فقط عندما يكون السبريد عند قيمته العادية أو أقل.
بالطبع، يجب أخذ المثال السابق كتوضيح فقط و ليس كإستراتيجية تداول. قبل استخدام أي استراتيجية تداول، يجب اختبارها في بيئة خالية من المخاطر، مثل الحسابات التجريبية التي يمكننا تقديمها.

أفكار اخيرة حول مؤشر السبريد
يمكن استخدام العديد من المؤشرات لتوليد إشارات التداول. لا يعمل مؤشر السبريد على هذا النحو، و لكن يمكن أن يكون أداة مفيدة لمساعدتك على تقييم ما إذا كانت ظروف التداول ملائمة. كما ناقشنا، فإنه يتيح لك أن ترى في لمحة مدى الفرق بين العرض و العرض الحالي، وكيف يقارن ذلك بمقادير فروق الأسعار السابقة.
وبالتالي، فهو مفيد كنوع من المرشحات، بشكل أساسي لاستراتيجيات التداول عالية التردد، حيث تهدف فقط إلى الحصول على نقاط ربح قليلة. نأمل أن يكون مقالنا مفيداً في صفقاتك القادمة.